الحرمان من الطعام يؤدي الى زيادة الوزن

الحرمان من الطعام يؤدي الى زيادة الوزن

 زيادة الوزن

محمد شاب يانع عانى زيادة الوزن والسمنة المفرطة بمفهوم اخر الحرمان من الطعام يؤدي الى زيادة الوزن في سن صغير.  دخل عيادتي وفور وقوفه على الميزان رمقني بنظر يائسة والممرضة تنطق وزنه: 124.8 كلوا غراما!

الأدهى من ذلك, أن نتيجة التحاليل أدلت أنه كان, رغم صغر سنه, يعاني من اضطرابات في مستوى الدهون ومستوى السكر.

“سنين أحاول انقص وزني, في أيام بس آكل زبادي بس زي ما انت شايفة, ما أصدق وزني ينزل إلا ويرجع يطلع تاني”.

بالرغم من خوض محمد رجيمات قاسية, إلا أنه لم يتمتع بالنقصان أكثر من بضعة أشهر.  فحرمان الجسم يحتم عدم ثبات الوزن.  الحل للرشاقة كما شرحت له هو خداع الجسم بتقليل الكميات تدريجيا وتغيير نوعية الطعام لمنع الجسم من رد الفعل بامساك الدهون.

الحرمان من الطعام يؤدي الى زيادة الوزن

لأول مرة, يقاوم محمد رغبته في اتباع سلوكه الغذائي الذي اعتاد عليه سواء في الرجيم أو في عدمه. كالكثير من غيره, لم يعرف محمد سوا الهوس بالأكل: اما الاكثار منه أو العدم تماما!

“أنا ما أعرف الوسط إما آكل إما رجيم”. كما يقول الكثير من المراجعين وهذا موطن السمنة.

تركز الحمية على تغيير هذا السلوك الغذائي فقدمنا لمحمد مبدأ أكل النصف بطن, ووجبات قليلة ست مرات يوميا.  فتحول الأكل من مهمة إلى متعة: يأكل القليل ويستمتع به دون الشعور بتخمة.

بعد أربعة أشهر, نزل محمد ثلاثين كيلو غراما! نزلها دون أن يجوع يوما ودون أن يتأثر مخزون جسمة من الفيتامينات. نزل وزنه وهو في صحة وسعادة تامة بدون اكتئاب الحرمان الذي يعاني منه كل من يحاول انزال وزنه.

فات الكثير ولم يبق سوا القليل. أمامنا الآن عشرين كيلو للمثالي ثم نبدأ التمرينات لنحت الجسم

أستاذة مريم سلطان

أخصائية التغذية العلاجية الحاصلة على ماجستير من بريطانيا

سابا 7حي الحرمين 

 اتصل الان على 

920016363

Leave a Comment

Name*

Email* (never published)

Website