كيف تعدين طفلك لصيام رمضان؟

كيف تعدين طفلك لصيام رمضان؟

تود أي أم بالتأكيد أن يستوعب طفلها روحانيات شهر رمضان حتى يكون قادرا على الصيام حينما يكبر ويصبح ملزما به. وبالطبع فإن أي طفل صغير قد لا يكون قادرا على استيعاب فكرة عدم تناول أي طعام حتى موعد غروب الشمس ولكن في نفس الوقت فهناك طفل قد يتطلع للصوم مثل الأشخاص البالغين.

على الأم أن تدرك أن صوم رمضان في البداية بالنسبة لطفلها سيكون أمرا ليس بالهين وهو بالنسبة للطفل وقت طويل جدا، ولذلك يجب على كل أب وكل أم تعويد أبنائهم وإعدادهم لتقبل فكرة الصيام حتى يتمكنوا من التعامل مع الأمر عندما يصبح فرضا عليهم.

قد يكون الصيام أصعب على طفل من طفل آخر لأن هناك بعض الأطفال الذين قد يتسمون بالضعف من الناحية الجسمانية، بالإضافة إلى أنه إذا كان طفلك من النوع الذي اعتاد تناول الطعام في الكثير من أوقات اليوم فإنه سيجد الصيام صعبا. واعلمي أيضا أنه إذا كان طفلك يتسم بالنشاط، فإنه قد يجد بعض الصعوبة في البداية في التعود على فكرة الصوم.

يمكنك البدء مع طفلك منذ بلوغه سبعة أعوام وحتى تسعة أعوام: عوده على فكرة الصوم وعرفه عليها عن طريق مجموعة من الأفكار المتنوعة.

1. بداية تعريف الطفل برمضان هو ملاحظته لما يجري حوله أثناء الشهر: صيام أهله واجتماعهم والعبادات والروحانيات أثناء الشهر الكريم. بذلك, يعلم الطفل أن رمضان شهر مختلف وله طقوس مختلفة.
لذلك, على أفراد العائلة من الأشخاص البالغين ألا يظهروا أمام الطفل الجوع أو العطش، فالفكرة وراء صيام رمضان هي التحمل والصبر والكف عن الشكوى والتذمر.

2. يجب أن تنقلي للطفل الإحساس بالاحتفال بوجبة الإفطار حتى لو كانت بسيطة وإحساس إطاعة أوامر الله سبحانه وتعالى.

3. إذا كان طفلك يصوم لأول مرة، فيمكنك في البداية أن تجعليه يصوم حتى العاشرة صباحا أو حتى أذان الظهر مع زيادة تلك المدة تدريجيا يوما بعد يوم حتى فترة بعد الظهر أو العصر أو قبل أذان المغرب ببعض الوقت.

4. عليك أن تذكرى طفلك دائما بالثواب الذي يحصل عليه الإنسان بسبب الصيام مع تذكيره أيضا بالحكمة من وراء فكرة الصوم.

5. وتستطيعين أيضا أن تقومي بتشجيع طفلك على الصوم بأن تقومى بإعداد أطباقه المفضلة ليتناولها على الإفطار.

6. وإذا كان طفلك سيصوم لأول مرة حتى أذان المغرب، فيمكنك آنذاك أن تقومي بدعوة بعض من أفراد العائلة والأصدقاء للاحتفال بالطفل.

7. اعطى لطفلك هدية بعد أول يوم صيام له كنوع من التشجيع والتقدير والتهنئة، ويجب أيضا أن تحرصي على أن يكون طفلك قد تناول وجبة سحور مفيدة حتى يتمكن من الصوم اليوم التالي مع الحرص على تقديم أصناف الطعام المفضلة التي يحبها على مائدة الإفطار.

8. يجب أن تشغلي طفلك طوال اليوم حتى لا يركز على فكرة الشعور بالجوع أو العطش ويمكنك أيضا أن تقومي بإبعاد أي طعام أو نوع من أنواع الحلوى عن أنظار الطفل حتى لا يشعر بالرغبة في تناول الطعام.

9. في حالة قام طفلك بتناول الطعام وسط الصيام وكذب عليك واكتشفت أنت الأمر بعد ذلك فلا تنعتيه بالكاذب ولكن حاولي أن تستغلى هذا الأمر لتعليمه أهمية الصدق.

10. يمكنك أيضا أن تنمي عند طفلك روح المنافسة بينه وبين أصدقائه أو أقاربه الذين هم فى مثل عمره ويصومون ويذهبون للصلاة فى المسجد.

عيادات سابا الطبيه –

سابا 3 – حي السليمانيه


المزيد