الدوخة ومشكلات الأذن الوسطى

يرتبط التهاب الأذن الوسطى بالشعور بالدوخة لأن إحساسك بالتوازن يرتبط بنظامك الحسي الذي يشمل العيون والأعصاب الحسية والأذن الداخلية. قد يكون سبب الدوار وجود مشكلات في الأذن الوسطى والداخلية بحيث يوجد هناك أربع أنواع أساسية للدوخة.

الأنواع الأساسية للدوخة

  • الدوار وهو شعور بحركة الأشياء الثابتة والأرض، وهو الشكل الأكثر شيوعاً.
  • دوار الإغماء
  • الدوار وهو الشعور بأنك على وشك السقوط.
  • اختلال التوازن يشمل الشعور بأنك على وشك السقوط ولا تستطيع المشي بشكل طبيعي.
  • الدوخة المرتبطة بالخوف تحدث عند الخوف أو القلق أو ما يعرف بالفوبيا.

أسباب التهاب الأذن الوسطى والدوخة

لا يقتصر الشعور بالدوخة على وجود مشكلات في الأذن الوسطى، فقد يكون هناك مشكلات أخرى تتسبب في شعور الدوخة لديك، مثل:

  • العدوى المختلفة خاصة التي تتسبب في نزلات البرد والإسهال وغالباً ما تكون الدوخة في تلك الحالة مؤقتة.
  • الأمراض الخطيرة تسبب الأمراض الخطيرة ظهور الدوخة لديك مثل السكتة الدماغية والأورام السرطانية.
  • متلازمة داندي وهي الشعور بأن كل شيء يصعد ويهبط وعادة ما تتحسن مع مرور الوقت وأخذ العلاج المناسب.
  • مرض منيير عادة ما يؤدي إلى ظهور نوبات من الدوار الشديد مع الشعور بطنين والضغط على الأذن.

إذا كنت تريد استشارة طبية من قسم الأنف والأذن والحنجرة

قم بزيارة الطبيب في سابا 1، حي البوادي

د. شريف الأتربي
استشاري أنف وأذن وحنجرة متخصص في علاج الدوخة والدوار ومشكلات الأذن الوسطى والداخلية


المزيد